السبت، 30 أبريل، 2011

التجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية في فلسطين

التجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية في فلسطين
يرحب التجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية في فلسطين والشتات بالاتفاق الثنائي الذي تم توقيعه بالأحرف الأولى بين الأشقاء في حركتي فتح و حماس ، ويعبر ذلك إنجازا تاريخيا هاما ، ويؤكد التجمع على أهمية تضافر كل الجهود المخلصة من أجل التغلب على الصعوبات ، وإنهاء الانقسام ، وتحقيق المصالحة والوحدة ، ويدعو التجمع المدني جميع الفلسطينيين إلى دعم هذا الاتفاق ، وإعادة اللحمة الوطنية من أجل مواجهة المخطط الصهيوني الذي يهدف إلى ضرب المشروع الوطني الفلسطيني في ظل غياب عملية سلام حقيقية ، ويعتبر التجمع المدني بأن هذا الإعلان جاء ثمرة جهود طويلة وشاقة لقيادات شعبنا من جهة ، ولدور متميز كبير لجمهورية مصر العربية من جهة أخرى ..
إن التجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية يهنئ الشعب الفلسطيني على هذا الانجاز الكبير ، متمنيا فتح صفحة جديدة ، يلتقي الجميع من خلالها حول قواسم مشتركة واسعة ، من أهمها استمرار سيل الدماء الفلسطينية ، وتهويد القدس ، والاستيطان ، وتدمير ومصادرة الممتلكات ...
ويدعو التجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية مساعدة الجميع من أجل تخطي أي إشكالية ، ومواجهة الضغط الصهيوني والدولي ...
الهيئة التأسيسية للتجمع المدني من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية